العقود الأميركية للغاز الطبيعي تقفز لأعلى مستوى في 14 عاما بدعم من صعود النفط

سجلت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي، أعلى مستوياتها في نحو 14 عاماً، حاذية حذو صعود ​النفط​ بفعل خطط ​الاتحاد الأوروبي​ لإنهاء تدريجي لوارداته من ​الطاقة​ الروسية.

وقفزت العقود الأميركية للغاز تسليم حزيران 428 سنتا، أو 5.38%، إلى 8.382 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية. وفي وقت سابق وصلت الأسعار إلى 8.474 دولار، وهو أعلى مستوى لها من آب 2008.

وسجلت العقود الآجلة الأميركية للغاز مكاسب بأكثر من 100% حتى الآن هذا العام، إذ يبقي صعود حاد للأسعار في ​أوروبا​ الطلب على صادرات ​الولايات المتحدة​ من ​الغاز الطبيعي​ المسال، عند مستويات قياسية مرتفعة بينما تحاول بضع دول إنهاء اعتمادها على الغاز الروسي.

ويجري تداول الغاز في أوروبا حول 36 دولارا للمليون وحدة حرارية في حين تبلغ الأسعار في آسيا 24 دولارا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى