البرشا يتجرّع مرارة الهزيمة الثالثة توالياً في معقله في «كامب نو»

تلقى برشلونة هزيمة مريرة بهدف دون مقابل من ضيفه رايو فاليكانو في مباراة مؤجلة من الجولة الـ21 من الدوري الإسباني “الليغا” جمعتهما مساء الأحد على ملعب “كامب نو». ويدين الفريق الضيف بالفضل في الفوز لنجمه ألفارو غارسيا الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة السابعة من عمر اللقاء. ولم يتمكن لاعبو برشلونة من فك شيفرة شباك رايو فاليكانو رغم الفرص الكثيرة التي أتيحت لهم. وهذه الخسارة هي الثالثة على التوالي لفريق برشلونة على أرضه بعد الأولى في إياب ربع نهائي الدوري الأوروبي أمام آينتراخت فرانكفورت الألماني (3-2) والثانية أمام قادش (1-0) في الجولة الـ32 من “الليغا”. وبحسب شبكة «أوبتا» العالمية لإحصائيات كرة القدم، فإن هذه هي المرة الثانية في تاريخ برشلونة التي يخسر فيها 3 مباريات متتالية على أرضه في مختلف المسابقات، وتعود أول مرة لهذه الإحصائيّة السلبية للفريق الكتالوني بين موسمي 1997-1998 و1998-1999 تحت قيادة الهولندي لويس فان غال. وبهذه الهزيمة، تجمد رصيد برشلونة عند 63 نقطة في المركز الثاني متخلفاً بفارق 15 نقطة عن المتصدر ريال مدريد (78 نقطة). في المقابل، رفع رايو فاليكانو رصيده إلى 40 نقطة صعد بها إلى المركز الـ11 على جدول ترتيب فرق “الليغا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى